الجلسات المصاحبة لبرنامج جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي

 اليوم الثاني : الجلسة الأولى
   ضمن جلسات جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي كانت الجلسة الأولى في اليوم الثاني لبرنامج فعاليات الجائزة وكانت الجلسة عبارة عن إفادات قدمها عدد من المثقفين العرب وقدمت الإفادة الأولى التي حملت إمضاء شول دينق الروائي من جنوب السودان ، وذكر بروح الطيب صالح التي تدور حول الجائزة، واستعرض مواقف مرت به من شمال بور حيث ولد،  إلى الخرطوم ثم موسم هجرته للجنوب عكس ما كتب الطيب صالح .
الإفادة الثانية قدمها د. نبيل سليمان وذكر رحلته الإبداعية من دمشق و بيروت ومعاناته الإبداعية.
رشاد أبو شاور من فلسطين شكر أعضاء الجائزة وحيا ذكرى الطيب صالح الذي تعرف عليه عام 1973 ، وذكر رواية الحب الموت العمل الأول له كحكاية فلسطينية اسطورية، ثم رواية تنتقد حال الثورة الفلسطينية ضد الفساد والخراب والسوس ومن ثم هربت الى دمشق لتداعيات نقد الثورة ، ثم عرج إلى بيروت حيث كتب رواية "العشاق" وكتاباته عن مدينته أريحا.
حظيت الإفادات بنقاش واسع ، وسط مقترحات بمزيد من التواصل بين المبدعين ودور المثقف في التواصل الاجتماعي ، الحضور ناقش الموضوعات التي أثيرت وتجاربهم ولقاءاتهم الشخصية بالأديب الراحل وطالبوا بمزيد من التكريم من خلال المناهج الدراسية وإنشاء مؤسسات تعليمية باسمه وتنوعت مقترحات المثقفين السودانيين في تجاه حضور أوسع للعمل الثقافي .

 

 

الجلسات المصاحبة لبرنامج جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي

 اليوم الأول

 الجلسة الأولى

 الجلسة الثانية

 الجلسة الثالثة

 

    

    

 

حقوق النشر محفوظة 2013م   زين للاتصالات السودان    Eltayeb.Salih@sd.zain.com     الدعم الفني لمسة الهندسية