مجلس أُمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي يلتقي قادة الرأي العام والأدباء

في آخر لقاء تفاكري قُبيل إقامة الفعاليات الختامية  

عقد مجلس أُمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي لقاءً تفاكرياً مع المثقفين والأدباء وممثلي الصحف وأجهزة الاعلام المحلية والعالمية استُعرض فيه مسار تقدّم ختام فعاليات دورة العام 2012، التي ستُعقدُ في يومي 15 و16 من فبراير.. وفي سردٍ مكثّف تلى البروفيسور عبد الله حمدنا الله تقريراً مفصلاً عن عدد الأعمال المقدمّة للجنة الخُبراء والتي ستختار الأعمال الفائزة المُقدمة من كافة أرجاء العالم وعدّد الأدباء والمفكرين المُشاركين بجلسات التداول التي ستُقام في اليوم الثاني للفعاليات وتحدث باسهابٍ عن برامج الفعاليات وما ستحتويه من أوراقٍ أدبية وعلمية وفقراتٍ متنوعّة.. وتعرّض الأستاذ محجوب عيدروس والدكتورة عائشة موسى، عضوا مجلس أُمناء الجائزة للجهود التي تبذلها زين في تسيير واخراج احتفالية هذا العام..
وبعد ذلك شارك المدعوون من أهل الاعلام والرأي مجلس الأمناء مقترحاتهم وأفكارهم حول الجائزة العالمية وفعالياتها وقدمّوا أفكاراً متنوعة لتطوير الاحتفاليات الختامية وبعضاً مما قد يكون مناسباً لتنويع موضوعات الجائزة لتشمل كافة جوانب الإبداع الكتابي والثقافة على نحوٍ عام.. أمّن مجلس الأمناء على مقترحات المُشاركين ووعد بدراستها مفصلّةً لتطبيق ما سيلقى منها قبولاً.. هذا وقد دأب مجلس أمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي على إقامة هذه اللقاءات التفاكرية على نحوٍ متصّل مع قادة الرأي العام لاعلامهم أولاً بمسار الفعاليات واستشفاف آرائهم ورؤيتهم حول الحدث الثقافي الأكبر من نوعه..
وفي ختام اللقاء قدّم الأستاذ عبد الباسط عبد الماجد، عضو المجلس، إفاداتٍ شافية عن ما طُرحَ من أفكار متنوعّة، وناشد الصحافيين والإعلاميين التركيز على الفعاليات ونشر برامجها المُبتكرة على منابرهم المتنوعّة، ووعدَ باتاحة الفرصة لكافة المُهتمين بلقاء الأدباء والمفكرّين المُشاركين بالفعاليات واجراء حواراتٍ معهم أثناء وجودهم بالخرطوم..
وتقدّم المجلس بعد ذلك بالشكر والثناء للشركة السودانية للهاتف السيّار (زين) التي اقترحت مشروع الجائزة وتتولى مسئولية الفعاليات وقيمة الجائزة كاملةً.. ونعت البروفيسور حمدنا الله ما تقومُ به زين بـ أنجح أنموذج لشراكات القطاع الخاص في مجال دعم الثقافة، وأشار إلى أن ذلك يُعتبرُ خطوةً عصريةَ تنّمُ عن صدق نوايا زين في تقدّم المُجتمع على نحوٍ أشمل.. هذا وتقدّم زين أكثرَ من مائتي ألف دولار أمريكي في كل عام لفعاليات هذه الجائزة الكُبرى باسم الأديب العالمي الراحل الأستاذ الطيب صالح.. ويضّم مجلس أمناء الجائزة العالمية كل من البروفيسور على شمّو رئيساً، والأستاذ عبد الباسط عبد الماجد والبروفيسور عبد الله حمدنا الله والأستاذ مجذوب عيدروس والأستاذ حسن تاج السر ود. عائشة موسى والبروفيسور محمد المهدي بشرى والأستاذ على مهدي نوري والأستاذ صالح محمد علي مدير إدارة الاتصال المؤسسي في زين-السودان..

 

جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/?ref=logo#!/ZainSudan?sk=app_213294998741183


 

 

حقوق النشر محفوظة 2012م "زين"